محمد أحمد العبدالله

محمد أحمد العبدالله

ثقافي - فكري
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تقرير يكشف التهجير الإسرائيلي القسري لأهالي الجولان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد
Admin
avatar

عدد المساهمات : 97
تاريخ التسجيل : 29/07/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: تقرير يكشف التهجير الإسرائيلي القسري لأهالي الجولان   الأحد أغسطس 01, 2010 12:09 am

بعد أكثر من 43 سنة لاحتلال
الجولان، نشر الإعلام الإسرائيلي لأول مرة تقريراً يناقض الرواية الرسمية
الإسرائيلية، عن مصير 130 ألفًا من المواطنين السّوريّين الذين كانوا
يقطنون هضبة الجولان في حزيران 1967!. فحسب الرواية التي رددتها إسرائيل
طول عقود فإن هؤلاء هربوا إلى داخل سورية أو هاجروا طوعاً حتّى انتهاء
الحرب، إلا أن تقريراً للصّحفي الإسرائيلي، شاي فوجلمان نشر في صحيفة هآرتس
الإسرائيلية أمس الجمعة وترجمه موقع عرب 48، يتجرأ للمرة الأولى على
انتقاد هذه الرواية التي لم يتنازل عنها الإسرائيليّون بتاتًا وكشف زيفها
بل أدرجوها في الكتب المدرسيّة.



ووفقًا لوثائق عسكريّة وشهادات لموظفين في الهلال الأحمر فإن أهالي الجولان
طُرِدُوا في تهجير قسريّ، وترانسفير يذكّر بذلك الذي جرى لسكّان اللدّ
والرّملة عام 1948.
ويتحدث الصّحفيّ فوجلمان كيف أعلن الجيش الإسرائيلي الجولان منطقة مغلقة
فور احتلالها، وكيف «تمّ اعتقال العشرات من السّكّان الذين حاولوا العودة
لبيوتهم، وقُدِّموا للمحاكمة في القنيطرة»، ولاحقًا «اعتُقِلُوا جميعاً
وطُرِدُوا».
كما يتحدث عن عمليات هدم منظمة للبيوت الجولانية وتفجيرها كي تجبر السكان
على ترك قراهم «عندما رأوا القرى تُدَمَّر تحت وطأة البلدوزرات، ولم يكن
لديهم أي مكان يعودون إليه»، وكيف كانت هناك وحدات خاصّة تابعة لجيش
الاحتلال الإسرائيليّ مهمتها «تنظيف» المنطقة من سكّانها السوريين.
كما أن الرّقابة الإسرائيليّة منعت نشر كافّة التّفاصيل المتعلّقة بأسر
المواطنين السوريين وتهجيرهم، إلا في حالة كونهم مسلّحين، فحينها فقط قام
الإعلام الإسرائيليّ بإلقاء الضّوء وبشكل موسّع على مثل هذه الحالات.
وفي معلومة مهمّة أُخرى، تلقي الضّوء على الجانب المظلم من هذه الحقبة
التّاريخيّة، يقول النّاطقون بلسان الصّليب الأحمر: إن كلّ شخص استلموه من
قوّات الاحتلال الإسرائيليّة، كي ينقلوه إلى الجانب السّوريّ، فرضوا عليه
التّوقيع على وثائق يصرّح من خلالها بالهجرة الطّوعيّة. ولكن هذه الوثائق،
والمعطيات الدّقيقة التي تحويها، لن يكشفها الصّليب الأحمر قبل مرور 50
عاماً على انتهاء الحرب.


وكالات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تقرير يكشف التهجير الإسرائيلي القسري لأهالي الجولان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محمد أحمد العبدالله :: الفئة الأولى :: من الجولان-
انتقل الى: